الشريحة الإلكترونية أو كما تسمى “سِمة الوحش” ,و التي يحذّر منها الإنجيل، هي الآن قيد التنفيذ لتصبح واقعًا في العالم كلّه،و يُختم بها كلّ البشر إما على اليد أو على الجبهة،و هذا النص الإنجيلي الذي حذر منها :

“و َيَجْعلَ الْجمِيع َ: الصِّغَارَ و َالكبَارَ، و َالأَغْنِيَاءَ و َالْفُقرَاءَ، وَ الأَحْرَار و َالعبيدَ، تُصْنَعُ لَهمْ سِمَةٌ عَلَى يدِهِمِ الْيُمْنَى أَو عَلَى جَبْهَتهِمْ، و َأنْ لاَ يَقدِرَ أَحَدٌ أَنْ يَشتَرِيَ أَوْ يبِيعَ، إِّلاَّ مَنْ لَهُ السِّمَةُ أَوِ إسْمُ الْوَحْشِ أَو عَدَد إسْمِهِ ،هُنَا الْحِكْمَةُ! مَنْ لَه فَهْمٌ فَلْيحْسُبْ عَدَدَ الوحشِ، فَإِنّهُ عدَدُ إِنْسَانٍ، وَ عدَدُهُ: سِتُّمِئَةٍ و َسِتّةٌ وَستُّون”.
(سفر الرؤيا 13: 16-1)
و رمز هذه الشريحة هو عبارة عن COD BAR موحد يحمل الرقم : 666.

ال‏شريحة الإلكترونية : ID 2020 سيُحقن بها كلّ البشر و هي إقتراح منظمة “بيل غيتس” صاحب الفكرة و هو من مول تجارب فيروس كوفيد 19 بقيمة مليار دولار.
و الشريحة تحتوي على كل معلوماتك الشخصية الخاصة،و معلومات عن أقاربك،و تحديد موقعك كل حين،و غيرها.

و الأخطر من ذلك أن من يتحكّمون بالشّريحة يمكنهم أيضًا قتلكَ في ثواني بإيقاف القلب و المخ، و أيضًا يمكنهم التحكّم بالمخ و جعل الشخص يقوم بمهامٍ على عكس إرادته و بدون وعي و ذلك بإرتباطها بشبكة 5G.

الإعلان