نظم قطاع الشباب في الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين في مخيم البرج الشمالي جنوب لبنان وقفة غضب شعبية وإضاءة للشموع استنكارا للعملية التي قامت بها قوات الاحتلال صباح اليوم باغتيال الصحفية الشهيدة شيرين ابو عاقلة. حيث شارك في الوقفة ممثلين عن القوى الوطنية والاسلامية واللجان الشعبية ومؤسسات المجتمع المحلي والفعاليات الوطنية والاجتماعية وحشد من الاهل.

كلمة قطاع الشباب في مخيم البرج الشمالي ألقتها الرفيقة بسمة عيد حيت فيها روح شهيدة فلسطين والحرية، ايقونة الصحافة الفلسطينية “شيرين نصري ابو عاقلة” التي استشهدت برصاص قوات الاحتلال الاسرائيلي برصاص حاقد وغادر لا حدود لارهابه.
واكدت عيد ان روح الشهيدة هي نوارة القدس والصوت الصارخ بالحريه العابر للميادين وكل الساحات والمعبر عن مقاومة شعبنا الفلسطيني في مواجهة الاحتلال الغاشم الذي مهما قتل او اعتقل او اعتدى فهو الى زوال.
كما اعتبرت عيد ان الاحتلال الاسرائيلي يمعن في الارهاب والقتل والاعتقالات وحملات التهويد بهدف سرقة الجغرافية والتاريخ. مؤكدة ان هذه الجريمة برسم المجتمع الدولي وعلى كافة مؤسساته السياسة والاعلامية والحقوقية إدانة الجريمة اولا والعمل على معاقبة الاحتلال وجنوده ووضعه امام المحاكم الدولية التي باتت مطلبا سياسيا وقانونيا وانسانيا واخلاقيا.
وفي ختام كلمتها اكدت عيد بان هذه الجريمة النكراء لن تزيد شعبنا واعلامييه وصحفيية ومناضليه الا اصرارا على متابعة النضال وكنس الاحتلال وانتزاع حق شعبنا الفلسطيني بالدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس وعودة اللاجئين الى ديارهم .

المكتب الاعلامي
11/05/2022