استقبل مسؤول العلاقات العامة لحزب الله في منطقة جبل عامل، بحضور مسؤول ملف المخيمات الفلسطينية السيد أبو وائل زلزلي والحاج أكرم عواضة.   في مكتب الحزب في منطقة صور.
وفد من اللجنة الوطنية للدفاع عن الاسرى والمعتقلين في سجون الاحتلال الاسرائيلي. ممثلة بالاخوة عبد فقيه واحمد غنيم واحمد زيداني.
بعد الترحيب من قبل الحاج خليل حسين بالوفد وتأكيده على موقف الحزب الثابت لدعم الأسرى والمعتقلين في سجون وزانازين ومعتقلات  العدو الصهيوني. ووجوب الاستمرار  لتحريرهم عملاً بقول سيد المقاومة السيد حسن نصرالله انا لانترك أسرانا . وحيا الجهد والعمل الذي تبزله اللجنة الوطنية منذ اكثر  عشرين عاماً متواصلة عبر إقامة فعاليات التضامن مع الاسرى عبر الاعتصامات بخميس الأسرى وأكد على وقوف الحزب والمقاومة بكافة اتجاهاتها وجمهورها مع قضية الأسرى منوهاً بذات الوقت بضرورة تواصل العمل للكشف عن مصير الأسرى والمفقودين وإطلاق سراح الشهداء المحتحزين لدى العدو الصهيوني .

وعبرة الوفد الزائر عن امتنانه عن الاستقبال ومشاركة الحزب ودعم الحزب للجنة الوطنية وفعاليات خميس الاسرى وأكد على أهمية هذه الاعتصامات المتواصلة والتي بلغت مائة وواحد وأربعون اعتصاماً أقيمت في لبنان من اقصى جنوبه لأقصى شماله والهدف الأول للفعاليات هو دعم الاسرى ونضالهم عبر هذه الاعتصامات التي تحيها اللجنة كل شهر بذكرى فعل نضالي مميز او بذكرى عدوان صهيوني على شعبينا وخاصة المجازر التي ارتكبها هذا العدو ضد شعبينا من اجل ان تبقى في وعينا ووعي الشعوب العربية والحليفة والصديقة. على قاعدة ترسيخ ثقافة المقاومة حتى كنس  الاحتلال وقوى الاستعمار  ارضنا العربية.

تم التأكيد على استمرار لقائات اللجنة مع الحزب وكافة القوى والفصائل والأحزاب من اجل الانتقال ألراقي والفعل المؤثر خدمة لقضايانا ولتقريب ساعة النصر.

18/8/2022